أفادت وزارة الأوقاف والشئون الدينية بغزة، مساء الجمعة، بتدمير قوات الاحتلال الصهيوني 604 مساجد بشكل كلي و200 تضررت بأضرار جزئية بليغة إضافة لـ3 كنائس جراء العدوان المتواصل على القطاع.

وأوضحت وزارة الأوقاف، في بيان لها أن الاحتلال استهدف 60 مقبرة في محافظات القطاع كافة، مشيرة إلى نبشه عددا منها وسرقة أكثر من 1000 جثمان، لأموات وشهداء قتلهم بطريقة وحشية، والتمثيل بهم.

وبينت أن الاحتلال دمر 15 مقرًا تابعا للوزارة وعلى رأسها المقر الرئيس، ومقر إذاعة القرآن الكريم التابعة لها، ومديرية أوقاف خانيونس، ومركز الآثار والمخطوطات، ومدرسة الأوقاف الشرعية للبنين، وكلية الدعوة "فرع الشمال".

وذكرت أن 91 من موظفي الوزارة والدعاة ارتقوا منذ بدء العدوان الصهيوني على القطاع.

وحملت وزارة الأوقاف الاحتلال وداعميه، خاصة الولايات المتحدة الأمريكية، كامل المسئولية عن سياسة استهداف المساجد ودور العبادة والنساء والأطفال والشيوخ والاستمرار في حرب الإبادة الجماعية.

وطالبت الوزارة دول العالم الحر والمنظمات الدولية والأممية والمؤسسات الإسلامية بالتدخل الفوري والعاجل واتخاذ خطوات عملية لوقف حرب الإبادة الجماعية ومحاسبة الاحتلال على ممارساته الإجرامية تجاه المدنيين العزل والمساجد ودور العبادة.

ومنذ السابع من أكتوبر 2023 يشن الاحتلال الصهيوني عدوانا غاشما على قطاع غزة راح ضحيتها عشرات آلاف الشهداء والجرحى والمفقودين، معظمهم أطفال ونساء.