استشهد المعتقل حمدي سعد بعد إخلاء سبيله بأسبوع بعد اشتداد المرض عليه داخل السجن والإهمال الطبي بحقه.

الشهيد كان يعمل مدرسًا للغة العربية ومن أبناء محافظة الدقهلية.