قررت الدائرة الأولى إرهاب، برئاسة قاضي العسكر محمد شيرين فهمى، تأجيل هزلية محاكمة فضيلة الأستاذ الدكتور محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين، والدكتور محمود عزت القائم بأعمال المرشد، و77 معتقلا آخرين في الهزلية المعروفة إعلاميا بـ "أحداث المنصة"، لجلسة 14 فبراير لعدم حضور المعتقلين.

ويواجه فضيلة المرشد العام تلفيقات تفيد بتولي قيادة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات من ممارسة عملها.