شهدت مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، الليلة الماضية وفجر اليوم، حملة دهم واعتقالات طالت 8 مواطنين، واندلعت على إثرها مواجهات مع قوات الاحتلال.

ففي نابلس، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال التي اقتحمت بلدية بيتا جنوبا، وأصيب خلالها مواطن بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، واعتقل ثلاثة آخرون.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت باتجاه الشبان، ما أدى إلى إصابة مواطن بعيار معدني في الفم.

واعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين خلال اقتحامها بلدة بيتا، وهم: حسام معالي، وجلال دويكات، وحراء حمايل، وذلك بعد دهم وتفتيش منازلهم والتخريب في محتوياتها.

وفي جنين، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة قباطية جنوب جنين، واعتقلت الأسير المحرر ماجد فيصل نزال، بعد أن داهمت منزله في بلدة قباطية.

ونصبت قوات الاحتلال حواجز عسكرية مفاجئة في محيط بلدات وقرى جنوب جنين.

وفي طوباس، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر أحمد فايز أبو العايدة (21 عاما)، من مدينة طوباس.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الأسيرين المحررين مراد سليمان بني عودة (43 عاما)، ورائق عبد الرحمن بشارات (44 عاما)، وسياف عزمي حسين بني عودة، بعد دهم وتفتيش منازلهم في بلدة طمون شرق طوباس.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة يوميا اقتحامات قوات الاحتلال، يتخللها دهم وتفتيش منازل وتخريب محتوياتها، وإرهاب ساكنيها خاصة من النساء والأطفال.

ورصد التقرير الدوري للانتهاكات الصهيونية لشهر يونيو2021 الذي يعده المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية ارتكاب الاحتلال (3373) انتهاكا.

ووثق التقرير (146) حالة دهم لمنازل المواطنين، وبلغ عدد الاقتحامات لمناطق مختلفة في الضفة والقدس (352) اقتحاما، وعدد الطرق والمناطق التي تم إغلاقها (12) منطقة.

واعتقلت قوات الاحتلال (552) مواطناً، فيما صعدت من عمليات هدم المنازل والتي بلغ عددها (24) منازلا، فضلا عن عشرات المنازل التي أخطر أهلها بالهدم، مقابل (3) منازل جرى هدمها في شهر مايو الذي سبقه.