وجهت كتائب الشهيد عز الدين القسام ضربة صاروخية كبيرة إلى مدينة تل أبيب ومطار بن جوريون، بـ110 صواريخ، ردا على استئناف الاحتلال قصف الأبراج المدنية.

وانطلقت الرشقات الصاروخية الكبيرة تُجاه تل أبيب، ومستوطنات الاحتلال، وسط صيحات التكبير والتهليل من الأهالي.

وكانت قوات الاحتلال أقدمت على تدمير برج الجوهرة الذي يضم عددا من مقرات وكالات الأنباء المحلية والدولية، بعد ساعات من قصف برج آخر غرب مدينة غزة.