أعلن "التلفزيون العربي" أنه سيبث، اليوم الخميس، تحقيقاً بعنوان "الحقائق المدفونة" ضمن برنامج "شيفرة"، يعرض فيه شهادتين جديدتين في قضية الباحث الإيطالي، جوليو ريجيني، تؤكدان أنه تعرض للاحتجاز والاستجواب والتعذيب في مقر تابع للمخابرات الحربية المصرية يومي 28 و29 يناير عام 2016.

وبحسب بيان للتلفزيون، فإنّ مكتب المدعي العام الإيطالي، قال إنه "قدّم ثلاثة شهود جدد في القضية من بينهم الشاهدين الذين وثقهما التلفزيون العربي بينما امتنع عن اعتماد سبع شهادات أخرى غير موثقة قدمت له في الفترة الماضية".

ووفق البيان، فقد تمكن الفريق الذي أنجز التحقيق التلفزيوني من توثيق تلك الشهادات خلال الأشهر الماضية بمساعدة محامية عائلة ريجيني، ألسندرا باليريني، مشيراً إلى أن المدعي العام الإيطالي، سيرجيو كولايوكو، ضم الشهادتين ضمن شهادات أخرى لملف القضية التي تبدأ أولى جلساتها في الـ29 من الشهر الجاري.
ويستعرض التحقيق، وفق المصدر ذاته، لأول مرة تفاصيل التحقيقات المصرية الإيطالية المشتركة مع ضابطي الأمن الوطني اللذين ضمنهما الإيطاليون ضمن لائحة الاتهام ضمن أربعة ضباط آخرين تبدأ محاكمتهم غيابياً في روما الأسبوع المقبل.

ويبث تحقيق "الحقائق المدفونة" مساء اليوم الخميس على الساعة العاشرة بتوقيت مكة المكرمة (السابعة بتوقيت جرينتش)، في وقت أصدر والدا ريجيني ومحاميته بياناً صحفياً شكرا فيها الجهود الصحفية لتقديم هاتين الشهادتين. وقالا في البيان إنّ "الشهادتين الأساسيتين أضافتا تفاصيل مهمة لهذه الفسيفساء المؤلمة من الحقائق التي كانوا يحاولون جمعها بلا هوادة طوال الخمس سنوات الماضية".

شهادات حصرية تؤكد تعرّض #جوليو_ريجيني للتعذيب في مقر للمخابرات الحربية المصرية.. #الحقائق_المدفونة، الخميس 22:00 بتوقيت القدس على التلفزيون العربي#شيفرة pic.twitter.com/7KtRiVClcY

— التلفزيون العربي (@AlarabyTV) April 21, 2021