تقدم الإخوان المسلمون في السودان بالتعازي والمواساة للشعب اللبناني فيما أصابه من أضرار في الأرواح من قتلى وجرحى والمنشآت على اثر انفجار مرفأ بيروت قبل يومين.

وناشد الإخوان السودانيون الحكومات العربية والإسلامية وكافة الخيرين إغاثة الأشقاء في لبنان. وفي تصريح على لسان دكتور عادل علي الله ابراهيم المراقب العام للإخوان المسلمين بالسودان، قال: تابعنا بألم بالغ وحزن عميق التفجير المزلزل الكبير الذي حدث بميناء بيروت وأحدث أضراراً بالغة وسقط على أثره أعدادا كبيرة من القتلى والجرحى وخلف دمارا هائلا لم تسلم منه المواد الغذائية والطبية ومنازل وممتلكات المواطنين".

وأضاف أنه "إزاء هذا المصاب الجلل يتقدم الإخوان المسلمون بخالص التعازي والمواساة للشعب اللبناني الشقيق، سائلين الله سبحانه وتعالى الرحمة والمغفرة والقبول للشهداء وعاجل الشفاء للجرحى والمصابين".
وتابع: "نناشد الحكومات العربية والإسلامية وكافة الخيّرين لإغاثة الأشقاء في لبنان.. حفظ الله لبنان وشعبها من كل مكروه".