عزاء في وفاة الشيخ إبراهيم أبوحسنين من الرعيل الأول للإخوان بالسودان

بِسْم الله الرحمن الرحيم  
" مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا " (23) الأحزاب
تتقدم جماعة " الإخوان المسلمون " بخالص العزاء والمواساة للإخوان المسلمين بالسودان في وفاة الشيخ الجليل إبراهيم أبوحسنين - من الرعيل الأول للجماعة بالسودان  - الذي توفي اليوم بعد مسيرة حافلة بخدمة دينه ودعوته،ظل خلالها ثابتاً على العهد كالجبل الأشم ،  دون أن يبدل أو يغير .
نسأل الله له الرحمة والمغفرة والفردوس الأعلى من الجنة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً " يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي " ( ٢٧ - ٣٠ ) الفجر.
 كما تتقدم الجماعة بخالص العزاء لأسرته الكريمة وإخوانه وتلاميذه ومحبيه وعارفي فضله،  سائلين الله لهم جميل الصبر وحسن العزاء .
وإنا لله وإنا إليه راجعون

الإخوان المسلمون
الأحد ٨ شوال ١٤٤١ هجريا ؛ الموافق ٣١ مايو ٢٠٢٠ميلاديا