قال الدكتور أحمد فهمي، رئيس مجلس الشورى، إن إطلاق اللحية حق بموجب السُّنة النبوية المطهرة وأن السنة مقدمة على اللوائح والأعراف.

 

جاء ذلك بعد أن أثار النائب عبد الحليم الجمال قضية الضباط الملتحين، خلال جلسة مجلس الشورى اليوم الثلاثاء، التي ناقشت تقريرًا حول إستراتيجية تطوير جهاز الأمن؛ حيث طالب بتمكين الضباط الملتحين من العودة إلى عملهم، وعدم معاقبتهم على التزامهم بأحكام السنة النبوية.

 

وسأل رئيس مجلس الشورى عما إذا كان هناك قانون يمنع الضباط من ممارسة عملهم وهم ملتحون، وقال نائب مساعد وزير الداخلية للأمن العام اللواء عبد الفتاح عثمان إن لوائح العمل بوزارة الداخلية تمنع إطلاق اللحى، ورد فهمي قائلاً إن السنة مقدمة على اللوائح والأعراف ويجب الالتزام بها.